recent

جديد المواضيع

recent

6 عادات ليلية قد تضر ببشرتك



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
موقع أم سيرين لكل ما يهم المرأة المغربية والعربية يقدم 
6 عادات ليلية قد تضر ببشرتك

 6 عادات ليلية قد تضر ببشرتك

لا شك أن الروتين الليلي للعناية من الضروريات للحفاظ على نضارة وجمال البشرة. تتعرض البشرة خلال اليوم للعديد من العوامل الخارجية كالأتربة، الملوثات، المكياج وغيرها، وتتسبب تلك العوامل في تلف البشرة. لذلك، يعد اتباع روتين ليلي للعناية بالبشرة أمر أساسي ليساعد على إنعاش البشرة وتجديدها خلال الليل مع التغلب على عوامل التلف. لكن مع ذلك، هناك بعض العادات الخاطئة التي قد نمارسها خلال العناية الليلية بالبشرة والتي قد تأتي بالنتائج العكسية.

تعرفي إلى بعض العادات الخاطئة أثناء العناية الليلية والتي قد تضر ببشرتك.

1- عدم تنظيف البشرة بشكل صحيح


تحتاج البشرة للتنظيف العميق باستخدام غسول مناسب لنوعها واحتياجاتها. كما ينصح أيضًا باستخدام التونر للتخلص من أثار الأتربة العالقة وبقايا المكياج، كما يساعد كذلك على شد المسام. في أغلب الأوقات، لا يكون استخدام غسول البشرة كافي للتخلص من كميات الأتربة وأثار المكياج المتراكمة داخل المسام.

2- اختيار مستحضرات البشرة غير المناسبة

خلال الليل، تعمل خلايا البشرة على إصلاح التلف وتجديد نفسها. لذلك، تحتاج البشرة لاستخدام المنتجات المناسبة للترطيب والإصلاح خلال الروتين الليلي للعناية. خلال النهار تحتاج البشرة لاستخدام المرطبات مع معامل الوقاية من أشعة الشمس SPF، لكن في الليل لا بد من استخدام أنواع الكريمات والسيروم مع تركيبة كثيفة ومغذية. من أهم المكونات التي لا بد من توافرها في منتجات العناية الليلية هي حمض الجليكوليك، حمض اللاكتيك، حمض الهيالويرونيك، فيتامين E، زيت الجوجوبا والزيوت الطبيعية. كما تحتاج البشرة لاستخدام الرتينول ومضادات الأكسدة لإصلاح التلف واستعادة النضارة الطبيعية.

3- وضعية النوم

استخدام الوسائد القطنية أثناء النوم لا يضر بشعرك فقط، لكن يتسبب كذلك في ظهور التجاعيد. بدلًا من ذلك، استخدمي الوسائد من الأقمشة الستان لتجنب تلف الشعر والبشرة. أيضًا، وضعية النوم غير الصحيحة قد تضر ببشرتك . بدلًا من النوم على البطن، تأكدي من النوم على الظهر لتجنب تجاعيد البشرة وانتفاخات العينين. أما النوم على الجانبين قد يتسبب في ظهور التجاعيد على جانب الوجه نتيجة ملامسة الوسادة لبشرتك.

4- الحرارة المرتفعة

أجهزة التدفئة المنزلية من العوامل التي تتلف بشرتك. تتعرض البشرة للجفاف والتلف خلال الحرارة العالية، مما يتركها شاحبة وغير صحية. بدلًا من ذلك، اخفضي درجات الحرارة مع استخدام الأغطية الثقيلة للتدفئة.

5- أجهزة المحمول

من أكثر العادات الخاطئة التي يمارسها أغلب الأشخاص مؤخرًا هي التحديق في أجهزة المحمول قبل النوم. تلك الإضاءة الخافية من المحمول تؤثر بشكل كبير على إنتاج هرمون الميلاتونين داخل خلايا البشرة، وهو الهرمون المسؤول عن النوم الهادئ.

6- السهر لفترات متأخرة

بالتأكيد النوم المبكر من أهم العادات الصحية للحفاظ على جمال ونضارة البشرة. حيث تحتاج بشرتك للحصول على قدر كافي من النوم لا يقل عن 7 ساعات خلال الليل لتتمكن من إصلاح التلف والتعافي وتجديد نفسها.

عن الكاتب

om sirine om sirine

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

موقع أم سيرين

2016